بالأرقام.. صلاح “كابوس مُخيف” لأندية لندن

منارة
14.09.2018
10h17
شارك أضف تعليق (0)
النجم المصري محمد صلاح مهاجم ليفربول
النجم المصري محمد صلاح مهاجم ليفربول
يسعى الهداف المصري محمد صلاح، إلى مواصلة تألقه مع فريقه ليفربول بوجه عام، وضد خصوم لندن على الأخص، إذ يَحل هو ورفاقه ضيوفًا على ملعب “ويمبلي” لمقابلة صاحب الأرض توتنهام.

وذلك يوم غد السبت، في قمة مواجهات الجولة الخامسة للدوري الإنكليزي الممتاز.

وتقول لغة الأرقام إن الفرعون يملك سجلاً حافلاً أمام ممثلي عاصمة الضباب، ويأتي منافس السبت، على رأس قائمة الأندية اللندنية المُفضلة لصلاح، باستكشاف شباك السبيرس 5 مرات في 7 مواجهات مباشرة، لكن في المقابل، لم يعرف النجم العربي، طعم الانتصار على السبيرس في البريميرليغ، فقط فاز مرتين بألوان بازل وفيورنتينا في بطولة الدوري الأوروبي، أمامهم، خسر مباراتين وتعادل في ثلاث، آخرها موقعة الدور الثاني حملة البريميرليغ الأخيرة.

وأمام فريقه السابق تشيلسي، فلعب ضد ست مباريات، تمكن خلالها من تسجيل أربعة أهداف، ثلاثة منهم بقميص فريقه السويسري السابق، والأخير كان بقميص ليفربول، عندما رفض الاحتفال في قمة الدور الأول، ونفس عدد الأهداف سجلها في شباك وست هام في ثلاث مباريات فقط.

رابع أكثر الأندية اللندنية المُفضلة لصلاح، آرسنال، الذي لعب ضده ثلاث مباريات، سجل خلالها ثلاثة أهداف، بدأها بهدفه الشهير بقميص تشيلسي في ليلة الفوز على المدفعجية بثلاثية نكراء عام 2014، ثم سجل اثنين بقميص ليفربول في مباراتي العام الماضي، فيما يُعتبر كريستال بالاس الأقل تضررًا باستقبال هدف واحد من صلاح في خمس مباريات.

وفي حالة خرج من قمة السبت بهدف أو تمريرة حاسمة، سيرفع غلته التهديفية في شباك أندية العاصمة، حيث تُشير أرقامه إلى أنه من أصل 24 مباراة ضد عمالقة لندن، تمكن من تسجيل 17 هدفًا بجانب أربع تمريرات حاسمة، فهل سيفعلها ويفك عقدته مع الديوك في البريميرليغ؟
 

إقرأ أيضا

أضف تعليق

حقل إجباري *

منارة دائما في خدمتكم